معهد الهندسة الوراثية والتقنيات الاحيائية يناقش التنوع الحيوي ودوره في تنقية المياه


 

 

 

 

 

 

 

 

 

ناقش معهد الهندسة الوراثية والتقنيات الاحيائية للدراسات العليا / جامعة بغداد تقرير طالبة الدبلوم (مروه جواد كاظم) والموسومة (التنوع الحيوي ودوره في تنقية المياه)
وذلك على قاعة المناقشات في المعهد, اذ تشكلت لجنة المناقشة من ا.م. د .شروق محمد كاظم / معهد الهندسة الوراثية والتقنيات الاحيائية/ جامعة بغداد/ رئيسا, م. د. مها ابراهيم صالح/ معهد الهندسة الوراثية والتقنيات الاحيائية/ جامعة بغداد / عضوا, أ م. د . علي عبد الامير / معهد الهندسة الوراثية والتقنيات الاحيائية/ جامعة بغداد عضو ومشرفا.
هدف التقرير الى تسليط الضوء على دور التنوع الحيوي في معالجة وتنقية المياه
حيث تضمنت الدراسة ملخصاً عن اهمية التنوع الحيوي في خلق التوازن البيئي بين المجتمعات والعلاقات المتكاملة بين الاحياء الاخرى التي تشمل النبات ودوره الفعال في مجال تنقية المياه الملوثة سواء كانت ملوثة بمياه الصرف الصحي او العناصر الثقيلة ( النزرة ) او المياه الناتجة من مختلف العمليات الصناعية .
كما تمت الاشارة الى مصادر التلوث والمقاييس التي اخذت بنظر الاعتبار ومنها الملوحة ، الايصالية الكهربائية ، الاس الهيدروجيني ، درجة الحرارة ، المواد العالقة والعضوية ، واختبارات المتطلب الحيوي والكيميائي للأوكسجين فضلاً عن الاستعانة بالنباتات المائية المحلية في تلك المناطق كونها متكيفة للمعيشة هناك من حيث مقاومتها للظروف القاسية دون العناء وجلبها من مناطق اخرى ومن ضمن النباتات التي اختصتها هذه الدراسة هي : نبات الاسل ، نبات البردي ، نبات البوط عريض الاوراق
واشارت التقرير الى طرائق معالجة وتنقية المياه من خلال استعمال احواض محطات المعالجة بالنباتات ولآربعة انظمة والتي تشمل : الاحواض المزروعة بالنباتات ذات الجريان السطحي الحر ، الاحواض ذات الجريان السطحي الافقي ، الاحواض ذات الجريان الشاقولي ، الاحواض ذات الجريان المتنوع
,واختتم التقرير الإشارة الى دور الهندسة الوراثية في المحافظة على ديمومة النباتات المائية وتحسين كفاءتها من خلال تنمية الخواص الوراثية واجراء عمليات التحوير الوراثي للمحافظة عليها .

Comments are disabled.